الجمعة 29 صفر 1442ﻫ 16-10-2020م

المحلل النفسي سلطان القنب لـ عز : الموسم القادم مختلف و #النصر المتأثر الوحيد نفسياً

المحلل النفسي سلطان القنب لـ عز :  الموسم القادم مختلف و #النصر المتأثر الوحيد نفسياً

ذكر المحلل النفسي سلطان القنب لـ عز أن استعداد الأندية لهذا الموسم مختلفة عن كل المواسم السابقة ، حيث يشوبه الحذر ‏خاصة بعد الأحداث التي صاحبت البطوله ‏الآسيوية فمن المهم أن يصاحب الاستعداد الفني استعداد صحي ونفسي و وعي يساعد اللعب على تقديم مستويات مستوى متميز داخل الملعب

‏وذكر القنب أن الاستعداد النفسي في الوقت الحالي اهم من الاستعداد الفني لإننا في أحداث غريبة على العالم وأول مرة تحدث فيه ، فلابد أن تركز الأندية على تهيئة اللاعبين ‏على تجاوز كل المخاوف التي صاحبت الجائحه .

‏وأضاف أن اللاعبين في الوقت الحالي بحاجة ماسة إلى الثقافة والمعلومات التي تساعدهم على التفكير بهدوء داخل الملعب ، فمن الضروري عقد محاضرات و جلسات التطويرية لكل نادي‏ ولكل فئة داخل النادي تزيد من مهاراتهم في التعامل مع الظروف الحالية

‏وتحدث عن الاندية الصاعدة حديثاً لدوري المحترفين أنها حتى تحقق نتائج مميزة و ترتيب جيد في سلم الترتيب لابد أن تتعامل مع كل مباراة أنها مباراه نهائية وخسارة هذه المباراة تعود بهم إلى دوري الدرجة الأولى

و‏أعتقد القنب أن المتأثر الوحيد في الخروج من آسيا والذي سيكون له الآثار النفسية الغير جيدة هو النصر لأن هذا الفريق تأمل جماهيره الوصول للمباراة النهائية وكان لاعبيه تحت ضغط عالي خلال البطولة وخروجهم ‏من المعترك الآسيوي لابد أن يصاحبه تهيئة نفسيه عالية تساعدهم على تجاوز الضغوط التي مروا بها .

‏وأوضح أيضاً أن كل الأندية في الغالب تحتاج إلى وجود مختص نفسي يساعد لاعبين الفريق في أي لعبة في النادي على تجاوز الضغوط و تعليمهم مهارات جديدة ‏ووجود المختص النفسي يساهم في تقديم أفضل النتائج لدى اللاعبين وأهمية المختص النفسي لا يقل أهمية عن مدرب اللياقة .

‏وأبان أن الاحتراف لابد ‏أن يكون على كل الأصعدة الفنية واللياقة والنفسية والاجتماعية حتى تحصل على فريق مكتمل ، أما بالنسبة للتحكيم فأهم شخص موجود في الملعب هو الحكم فإذا كان‏لديه القدره على التحكم بمشاعر وضبط النفس وما تجاوز كل الضغوط النفسية سوف يقدم أداء مميز ويكون تركيز ه عالي .

‏وأضاف أنه في الحقيقة عدم وجود الجمهور يفقد اللاعبين الحماسة داخل الملعب ولكن لابد من إدارة النادي أن تغرس معتقد جديد عند اللاعبين أن هذه الفترة هي فترة مؤقته ‏وهذه المهاره ‏سوف تساعد اللاعبين على تجاوز ارتباط أدائهم بوجود الجمهور .

‏أخيراً ذكر القنب أنه من خلال قرائته للمشهد الحالي يعتقد أن عودة الدماء للضخ في عروق الدوري تحتاج إلى وقت من أربع جولات إلى خمسة وبعدها سيعود كل شيء كما كان من قبل بإذن الله تعالى .

التصنيفات: حوارات, شريط الأخبار

أكتب تعليق

<